من سنة النبي صلى الله عليه وسلم

كنت قد شرعت في كتاب (الرسول يخاطبنا في العصر الحديث)، وبسبب التنقل في هجرتنا-تقبل الله الكريم منا ومنكم- لم يكتمل تأليف هذا الكتاب بعد، و أدعو الله تعالى أن يعينني على إكمال الكتاب، وإليك بعض الأبحاث التي مَنَّ الله تعالى علينا بها:

قال الله تعالى: (مَّن يُطِعِ ٱلرَّسُولَ فَقَدْ أَطَاعَ ٱللَّه) فطاعة الرسول صلى الله عليه وسلم هي من طاعة الله سبحانه وتعالى، ولأهمية هذا الموضوع اخترنا للقارئ بعض الكتب في سنة النبي صلى الله تعالى عليه وآله وصحبه وسلم:

معالم السنة النبوية الصحيحة

سألت رجلين عدلين عن الشيخ صالح بن احمد الشامي الدومي السوري فاخبراني أنه عدل ضابط فلذلك نقبل مشروعه في جمع صحيح الحدديث الشريف جزاه الله الكريم خيرا🥦
وإليك مشروعه:

هل فكرت أن تقرأ كل الأحاديث النبوية الصحيحة مطالعة ولو مرة واحدة في حياتك ؟ أم أنها كثيرة؟

لاشك أن انتشار الأحاديث الصحيحة وتوزعها في الكثير من الكتب الكبيرة الطويلة يجعلنا نحجم عن هذا المشروع ونراه صعباً جدا..

بحمد الله،
قام أحد العلماء بمشروع جميل لتقريب السنة النبوية استغرق منه عشرين عاما

وهو الشيخ صالح بن أحمد الشامي
السوري الدومي
جزاه الله خيرا وبارك في عمله حيث عكف على 14 كتابا هي أصول السنة النبوية، وقام بحذف الأحاديث المكررة ( اصطلاحا)
يعني الحديث الذي رواه صحابي وتكرر في هذه الكتب قام بحذفه ..
مثلا حديث عمر بن الخطاب رضي الله عنه “إنما الأعمال بالنيات” ذكره البخاري 7 مرات في مواطن متعددة من صحيحه، وأخرجه أيضا الإمام أحمد ومسلم وأبو داود والترمذي والنسائي وابن ماجه وابن خزيمة وابن حبان. فهنا يتم ذكر الحديث مرة واحدة عن هذا الصحابي وحذف التكرارات.

وبذلك
اختصر الأحاديث في ال 14 كتابا من (114,194) حديثا إلى (28,430) حديثاً فقط.
يعني أقل من الربع.

ثم
قام المؤلف بمعاودة الفحص مرة أخرى، ولكن لحذف الحديث المكرر حقيقة وليس اصطلاحا فقط؛ فإذا جاء حديث “الحرب خدعة” عن أبي هريرة، وجاء كذلك عن ابن عباس وكعب بن مالك وعائشة رضي الله عنهم أجمعين؛ فإنه يكتفى بذكر الحديث مرة واحدة ويحذف بقية الروايات.
وكذلك الروايات التي تتكرر بالمعنى أو تقترب في المضمون يتم حذف المكرر منها.

وبذلك
اختصر الأحاديث مرة أخرى من (28,430)، إلى (3,921) حديثاً فقط‼️

تخيل .. استوعب أغلب السنة في أقل من 4 آلاف حديث‼️

هذا عمل رائع ويشجع على قراءتها لأنه يمكن إنجازه في وقت قليل.

هذا المختصر الذي أسماه
(معالم السنة النبوية)

يأتي في 3 أجزاء متاحة على النت، يمكنك قراءتها مع أسرتك لتجتمعوا على الخير والبركة بقراءة ما لا يزيد عن 11 حديثاً كل يوم لتختموا قراءة كل الأحاديث في عام

هذا العمل يختصر لك عشرات آلاف الأحاديث من 14 كتابا هي :
1- “موطأ مالك”
2- “مسند أحمد”
3- “صحيح البخاري”
4- “صحيح مسلم”
5- “سنن أبي داود”
6- “جامع الترمذي”
7- “سنن النسائي”
8- “سنن ابن ماجه”
9- “سنن الدارمي”
10- “السنن الكبرى” للبيهقي
11- “صحيح ابن خزيمة”
12- “صحيح ابن حبان”
13- “مستدرك الحاكم”
14- “الأحاديث المختارة” للمقدسي

وهذه
الكتب هي أهم وأعظم كتب السنة، وقد قدمها العلماء على غيرها وأشادوا بمكانتها، وأنها لا تكاد تغادر حديثا صحيحا، ومن قرأها فقد اطلع على مجمل – بل معظم – السنة

وقد ذكر المؤلف في مقدمته منهجه في تحري الصحيح من هذه الأحاديث والمقبول منها بالرجوع لأحكام أئمة علم الحديث :
( كالبيهقي، والذهبي، وشعيب الارناؤوط، وعبدالقادر الأرناؤوط وحسين سليم أسد، ومحمد مصطفى الأعظمي، وعبدالملك بن دهيش )

قال صلى الله عليه وسلم : أوتيت الكتاب ومثله معه

أدناه روابط تحميل الأجزاء الثلاثة :

🤲 بلمسة بسيطة غير مكلفة تنشر هذا الخير على أوسع نطاق خدمة لحديث رسول الله صلى الله عليه وسلم.
(فرب مبلغ أوعى له من سامع)

وإليك الكتاب كاملا:

2-الأساس في السنة للعلامة الداعية سعيد حوى.

6- سبل السلام الواصلة إلى بلوغ المرام تحقيق محمد صبحي حسن الحلاق

7-الترغيب والترهيب من أحاديث الرسول

الإمام البخاري و الإمام مسلم وغيرهما مع علماء الحديث رتبوا الأبواب على حسب الأبواب فمثلا باب الصلاة باب الزكاة و……، وبعض المحدثين رتبوا كتبهم على حسب أسماء الصحابة رضوان الله عليهم ومن ذلك مسند أحمد ابن حنبل، فجاء أبو حسن أحمد عبد الرحمن البنا -رحمهم الله تعالى- فرتب مسند الإمام أحمد على حسب الأبواب مع الشرح، ثم توفاه الله قبل أن يكمل مشروعه فجاء محمد عبد الوهاب بحيري فأكمل ترتيبه مع الشرح.

وأما تحقيق مسند الإمام أحمد فقد قام بذلك العلامة المحدث الشيخ شعيب الأرناؤوط في أكثر من خمسين مجلداً، وستحق أن نسميه (عالم بلاد الشام في الحديث)، وله تحقيقات وخريجات أخرى للحديث فسبق علماء بلاد الشام بالحديث.

وهو يقع في خمسين مجلد

https://waqfeya.net/book.php?bid=2673