اهم فيلم وثائقي عن مدينة حماه السورية .. إعداد وتعليق الإعلامي عبد الرحيم فاخوري

فتح بناء المسجد الكبير حربا على يد الصحابة-رضوان الله عليهم-، لذلك أصبح مسجدا وهدم في عام 1982م هو وكنيسة الروم الأرثدوكس، لكن أعادة الحمويون بناءهما. ولقد انطلق الحمويون إلى فلسطين مرتين وهم مجاهدون في سبيل الله. كما انطلق غيرهم من دمشق وحمص وسائر أنحاء سوريا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.